الكاتب: سلام بياتنة

!فلسطيني؟ لهذا عليك أن تفتخر

كونك فلسطينياً لا يعني أنك أحد أولئك الذين يجابهون احتلالاً يكاد يكون الأبشع على وجه الخليقة بل على النقيض تماماً، عليه أن يجعلك أكثر الأفراد فخراً واعتزازاً بما وصل إليه فلسطينيو الداخل والخارج. حقيقة؛ إن ما أثار اهتمامي لأشارككم ما أخطّه في السطور التالية هو أحد مقاطع الفيديو المنتشرة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”  Facebook. حيث شارك أحدهم هذا المقطع بعنوان “إنجازات الفلسطينيين خلال عام 2016”. ومن الجدير بالذكر فإن هذا المقطع لا يتجاوز الدقيقة ونصف لكنه كان كفيلاً بجمع عام كامل من الفخر لا يكفي فقط أن نذكر ونشيد بكل ما قدمه الفلسطينيون؛ علينا أن نُري العالم بأكمله...

اقرأ المزيد

Pin It on Pinterest