الكاتب: يوسف عنيني

القدسُ في عيون عاشق

قلبُ العاشق يعرفُ الجمال في كلّ شيءِ يراه، وإذا كان عشقه هذا للقدس فحينها سيرى الجمالَ في عيون أهلها الحالِمينَ بالسّلام، الحامِلين على أكتافِهم مفاتيح النصر، يرى الجمال في كل زاويةٍ يعلو فيها صوتُ القرآن وتراتيل الصلاة، وكل حجر نُقشت عليه أسماء من ضحّوا لهذه الأرض، قلب العاشق يرى القدس في كل بلدان العالم، ويرى العالم كلّه في القدس. الفرق بيننا وبينهم: عندما حَكم هذه البلاد من يعرفُ قيمتها، رصّع قُبتها بالذهب، أمّا هم ففضّلوا اللونَ الأحمر على الذهبي، فسَفكوا فيها الدماء، وعندما حكمها من يحترِم أهلها بنى فيها القيامة، والمسجد المرواني وخان الزيت، أما هم فدمرّوا البيوت وانتهكوا...

اقرأ المزيد

مذاكرة الامتحان، بين المبدأ والواجب. 8 نصائح عليك العمل بها عند مذاكرتك

هل تعاني من إضاعة الوقت أثناء المذاكرة؟ هل تقضي ساعتين أو ثلاثة متأملًا الصفحة نفسها وربما السطر نفسه؟ هل تجد صعوبة في تنظيم وقتك؟ هل تمل دومًا من القراءة وتتجه إلى مواقع التواصل الاجتماعي لترفه عن نفسك؟ لا تقلق، الجميع يعاني المشكلة نفسها، لكن الناجح منهم يتبع خطوات تقلل من وقته الضائع، فيكسب الدراسة والتواصل والرضا النفسيّ معًا، بعض هذه النصائح نذكرها هنا؛ عسى أن نكون قادرين على تغيير حياتكم للأفضل. كن صادقًا مع نفسك:             أكثر ما يغضب الناس وبالتأكيد يغضبك عزيزي القارئ هو تأخر الناس عن مواعيدهم، والتزام الناس مع الآخرين في المواعيد، لا يمكن أن يتحقق...

اقرأ المزيد

بِروح العمل الجماعي، منافسة مميزة بين جامعات الوطن في مسابقة TechCamp

           *حقوق الصور في هذا المقال لصالح عرين ريناوي.            عندما اختارنا الدّكتور واصل غانم -مشرف المشروع من دائرة الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب في جامعة بيرزيت-  قبل شهر من الآن للمشاركة في مسابقة TechCamp للحلول التّكنولوجية، لم نكن نعرف مدى أهمّيّة وجمال التّجربة التي سنمرّ بها، والتي رسمت في ذاكرتنا صورًا للحظاتٍ لا تُنسى. طبيعة المسابقة:             إنّ الهدف الأساسيّ لكل شركات القطاع الخاصّ والحكوميّ في العالم، هو تحسين الإنتاجية وتقليل الوقت المستهلَك في عمليّة الصّناعة، ومن هنا تبرز الحاجة إلى التّكنولوجيا في تنظيم العملية وإدارتها بأفضل أداءٍ ووقتٍ ممكن؛ لذلك، كان...

اقرأ المزيد

مسابقة برمجية ليوم كامل، بيرزيت تتصدر نتائج IEEE

“كل تجربة ناجحة تبدأ بإرادة وعَزم على تحقيق الهَدف، وترافقنا تلك الإرادة في كُل مرحلة نمرّ بها، وحين تشتدّ بنا الصعاب، تكون هي مصدر قوّتنا، كُل الأهداف قابلة للتّحقيق حين نعقِد العَزم .” مرحلة الاعداد: كانت من أجملِ التجارُب الاجتماعية والتنافسية في حياتي، بدأنا التدريبَ على مسابقة اليوم قبلَ فترةٍ طويلة؛ حرصاً على ألا يفوتَنا سؤالٌ أو معلومة، اكتسبنا معرفةً لا تُنسى وتجهزّنا من أجلِها جيداً. تحدّد المكان والزمان، سنبيت ليومين في قاعةِ المرصد الفلكي في كليّة التربية، وستبدأُ مسابقةُ البرمجة السّاعة الثالثة من فجرِ السبت، الرابِع عشر من شهر أكتوبر. ثلاثة عشر فريقا من جامعة بيرزيت سينافسون 75...

اقرأ المزيد

هشام نجم، عندما توصلك خفة ظلك إلى النجومية

  مسرح الأحلام:             معظم المواهب اكتشفت بالصدفة، وعادةً ما يكون صاحب الدور الرئيس في اكتشافها هو ذلك المعلم الذي يعطيك الفرصة، يثق بنشاطك وحماسك، يقدمك للجمهور، فتنطلق أنت معبرًا عن كل ما يدور في داخلك دون خوف أو توتر.             هكذا بدأ (هشام نجم) مسيرته في صفه الرابع، عندما اختارته المعلمة لتمثيل مسرحية وجوه صامتة. تعابير وجهه تتكلم وزملاؤه يستمعون، تلامس شرارةُ أفكارِهِ عقولَهم فتصل الرسالة بسرعة الضوء، حاملة كل ما يمكن أن يقذفه عقله من مشاعر.             كان أداؤه مبهرًا، وحبُّه لذلك النوع من المسرحيات جعله ينتسب إلى فرقة المسرح في مدرسته....

اقرأ المزيد
  • 1
  • 2

Pin It on Pinterest