طارق أبو ظاهر نموذجًا للمواهب الفلسطينية، حلم فواقع فإنجاز.

وجد طارق أن كلا الأمرين لا يمكن أن يتما معًا، فالهندسة تحتاج منك لأن تغرق في المشاريع والامتحانات، مهملا الكثير من الجوانب التي تحبها، ولأن كرة التنس حبه الدائم،

اقرأ المزيد