في ظلال الأدب

وللعرب ما يفخرون به من شعرٍ ونثر، فلهم من الشّعراء ما يُغبطون عليه، منهم ملك شعرِهم : امرؤ القيس ، الّذي فتح باب الشّعر لمَن بعدَه، يفتخرون بالمتنبّي الّذي يقول :

اقرأ المزيد